اعلان

5 أيام تفصل الموظفين عن راتب شهر فبراير.. ونصائح للتوفير

Advertisement

Advertisement

يترقب الموظفون يوم الثلاثاء المقبل، وهو يوم إيداع راتب شهر فبراير، بعد العمل بالتقويم الميلادي لصرف الراتب، ليكون يوم 27 من كل شهر ميلادي.

ووجه خادم الحرمين الشريفين بتوحيد مواعيد صرف الرواتب لكافة العاملين في الدولة لتكون في اليوم 27 من كل شهر وفقًا للتقويم الميلادي.

حالات تأخير الراتب:

وتأخر صرف الرواتب من يوم 27 إلى 28 يناير، يأتي تماشيًا مع تعليمات آلية أصدرتها مؤسسة النقد للبنوك المحلية، قبل سنوات، بشأن مواعيد صرف رواتب موظفي الدولة؛ لتُصرف يوم الأحد إذا صادف موعد صرفها يوم السبت؛ في حين تُصرف يوم الخميس إذا صادف موعد صرفها يوم الجمعة.
كما تضمن توجيه الملك إعادة العلاوة السنوية لمدة عام، ومنح بدل غلاء معيشة لموظفي الدولة من مدنيين وعسكريين، وكذلك للمتقاعدين ومستفيدي الضمان.
وتُصرف العلاوة السنوية للمواطنين من موظفي الدولة المدنيين والعسكريين لهذه السنة المالية (1439/ 1440هـ) اعتبارًا من 14/ 4/ 1439هـ الموافق 1/ 1/ 2018م.

وداعًا نظام الأبراج:

ومع بداية العام الجديد 2018 ودَّع المواطنون نظام الأبراج الذي كان معمولًا به في صرف الرواتب، وكانت المملكة قد اعتمدت نظام الأبراج، قبل أشهر عدة.
وأنهى الأمر الملكي يوم السبت 6 يناير 2018 حقبة نظام الأبراج الشمسية ووحد مواعيد صرف الرواتب وفقًا للتاريخ الميلادي، كما تضمن الأمر الملكي توحيد مواعيد فواتير الخدمات لتكون خلال الأسبوع التالي لصرف الرواتب تخفيفًا على المواطنين.

نصائح للحفاظ على الراتب:

وهناك استراتيجية لتقسيم الراتب الشهري والحفاظ عليه في ظل الأوضاع الاقتصادية التي تمر بها المملكة والمنطقة، حيث يجب أولًا سداد الأقساط، وهي أول خطوة لتقسيم الراتب، حيث يتم استقطاع المبلغ الخاص بسداد الديون والأقساط الشهرية؛ حتى لا تنسى أو تتأخر في سداد هذه الأقساط مما يعرقل خطتك المالية.
وبعدها يتم تحديد المبالغ المرغوب ادخارها، وذلك حتى تتمكن من وضع خطوط عريضة لنفقاتك خلال الشهر.
كما يجب ترتيب المصروفات من حيث الأولوية، ذلك من خلال عمل قوائم للمصروفات تحت مسميات مختلفة، منها قائمة خاصة بالمصروفات الثابتة مثل الإيجار وفواتير الخدمات المنزلية والاشتراكات الشهرية، وقائمة خاصة بالمصروفات الأساسية المتغيرة مثل الطعام والمواصلات ومصروفات الأطفال، بالإضافة إلى قائمة خاصة بالمصروفات الطارئة وهذه القائمة خاصة بالأمور غير المتوقعة وتحتاج إلى سيولة نقدية، مثل أمور صحية أو إصلاح أعطال، وأخيرًا قائمة خاصة بالمصروفات الإضافية مثل الترفيه والرحلات والهدايا.
ويتم توزيع الدخل على هذه القوائم مع إعطاء الأولويات على حسب الترتيب المذكور، وتدوين جميع المصروفات مهما كانت قيمتها.
كما يمكن تقسيم الراتب الشهري على ثلاثة أجزاء يتم حسابها، 50% لنفقات المعيشة الأساسية والثابتة والتي تختلف من شخص لآخر حسب الراتب مثل (الإيجار- فواتير الكهرباء- أقساط)، و30% للنفقات المتغيرة مثل الطعام والترفيه والتي تختلف من شهر لآخر، وأخيرًا 20% للمدخرات والتي تنقسم بين خطط للادخار المستقبلية أو الاستثمار أو حتى حالات الطوارئ.