فيفا يحرم المنتخب العراقي من المحترفين في مواجهة الأخضر

من المتوقع بقوة أن يواجه المنتخب العراقي الأول لكرة القدم، نظيره السعودي، في أولى المباريات التي من المقرّر أن يخوضها الأخضر؛ استعدادًا للمشاركة في بطولة كأس العالم، بدون اللاعبين العراقيين المحترفين خارج العراق.

جاء ذلك بعدما أعلن جهاز المنتخب العراقي قائمة تضم 13 اسمًا للاعبين عراقيين محترفين بالخارج، رفضت أنديتهم السماح لهم بالانضمام للمنتخب العراقي في مباراته أمام نظيره السعودي.
واستندت الأندية الرافضة للتخلي عن محترفيها العراقيين إلى أن مباراة العراق والسعودية المقرر إقامتها بالعراق يوم 28 فبراير الجاري، غير مدرجة ضمن التوقيتات التي حدّدها الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، لإقامة المباريات الودية.
ومن بين الأندية التي رفضت التخلي عن محترفيها لصالح المنتخب العراقي، ناديا الشباب والاتفاق السعوديين، اللذين رفضا السماح لكل من العراقيين سعد الأمير وأحمد إبراهيم بالانضمام لمعسكر منتخب العراق المقرر انطلاقه يوم 25 فبراير الجاري، استعدادًا لمواجهة المنتخب السعودي. واستند الناديان في رفضهما إلى أنهما بحاجة لجهود الأمير وإبراهيم في المراحل الحاسمة من المسابقات المحلية بالسعودية.