أنشأ 45 مجموعة على واتساب ..تعرف على تفاصيل مثيرة في قضية الجروبات الإباحية بالسودان.. وهذا دور المتهم السعودي!

بدأت محكمة جرائم المعلوماتية في السودان محاكمة المتهم بإنشاء 45 مجموعة إباحية عبر موقع التواصل الاجتماعي “واتساب”، في قضية وجه الادعاء العام فيها الاتهام إلى عدد من الأشخاص شاركوا في إدارة المجموعات.

سوق المتعة

وكشفت التحقيقات، أن المتهم أنشأ على موقع “فيسبوك” مجموعة تحت اسم “سوق المتعة”، تروج للإباحية عبر روابط ومجموعات على تطبيق “واتساب”، وفور تلقي النيابة بلاغًا توجهت مباشرة إلى منزل المتهم الذي خضع للتفتيش.
وقال المتهم، بحسب موقع “النيلين” المحلي، إن لديه صفحة باسم “تاج” أنشأها منذ عام 2008، مقراً بإشرافه على عدد من المجموعات في فيسبوك وواتساب تدعو للإباحية، موضحًا أن مواطناً سعودياً كان يعمل معه كمشرف على إحدى الجروبات الإباحية.

سيبيو بانتافور

وتم القبض على المتهم بعد اعترافه والتثبت من أن الرقم الذي نشط على “واتساب” يعود له، كما عثرت الشرطة في منزله على جهاز “سيبيو بانتافور” إضافة إلى تلفون سامسونغ به شريحتان إلى جانب ذاكرة وجهاز “كونكت”.
كما بينت التحقيقات، أن جهاز المتهم يحتوي عددًا من الجروبات التي تدعو للإباحية وتضم 198 عضوًا، وأغلبها تم إنشاؤها في عام 2017، مضيفة أن هناك عددًا من المتهمين في القضية وأن هناك متهمة هاربة.
يذكر أن الجروبات المذكورة عملت على الترويج للإباحية عبر روابط متداولة في مجموعات “واتساب”، لفئات عمرية مختلفة من الجنسين، وأن معظم القائمين على إدارة هذه المنصات يديرون أنشطتهم من خارج البلاد.