بالفيديو: لحظة استجواب الجيش السوري الحر لطفل داعشي بعدما أسروه

نشرت صحيفة الديلي ميل البريطانية فيديو لطفل كان يقاتل في صفوف تنظيم داعش الإرهابي لمدة عامين حتى تم إلقاء القبض عليه من قبل من وصفتهم بـ “مناهضين للأسد” في سوريا. وظهر في الفيديو طفل يرتدي ملابس عسكرية مقيد ويداه خلف ظهره وملقى ووجهه للأرض، بينما أحد الأشخاص يستجوبه. وذكرت الصحيفة أن الطفل سأل الشخص الذي يستجوبه عما إذا كانوا سيقتلونه.

ما راح يقصك

و ظهر في الفيديو ، شخصًا يحاول أن يعرف آخر مكان كان الطفل يقاتل فيه بصحبة التنظيم ، وأثناء الحديث اقترب أحد الأفراد التابعين لهذا التنظيم، وشد أجزاء السلاح وسمع الطفل الصوت، فنظر للخلف، فقال الذي يستجوب الطفل: «لا لا ما راح يقصك» أي أنه لن يقتله. ورجحت الصحيفة أن يكون هؤلاء المقاتلين تابعين للجيش السوري الحر. وظهر الطفل في فيديو آخر على عربة نصف نقل ومعه مجموعة أخرى من السجناء، لكن الصحيفة البريطانية ذكرت أنها لا تعرف إن كان هذا الفيديو أقدم أم أحدث من الفيديو الذي ظهر فيه الطفل مقيدًا.