اعلان

أسرة الرضيعة أطياف تكشف المستور بشأن دخولها في غيبوبة إثر خطأ طبي.. وقرار غير متوقع من الصحة!

Advertisement

Advertisement

قررت صحة الطائف التحفظ على الملف الطبي للطفلة أطياف التي دخلت في غيبوبة إثر خضوعها لعملية جراحية دقيقة في مستشفى الملك عبدالعزيز التخصصي بالطائف.

ومن جانبه، أوضح مفرس بن هذال النفيعي “خال الطفلة أطياف” أ نهم تقدموا بشكوى إلى صحة الطائف، بيّنوا فيها أنّ الرضيعة ” 10 أشهر” أدخلت إلى مستشفى الملك عبدالعزيز التخصصي بالطائف لإجراء عملية جراحية دقيقة يوم الأحد الماضي، وخرجت من غرفة الإفاقة دون مغذية أو بخار أو أوكسجين أو أنبوب سحب بلغم، وظهرت عليها ملاحظات عدة، منها زرقة في الفم وبرود في الأطراف، لتفقد بعدها الوعي وتدخل في غيبوبة، دون معرفة الأسباب حتى اللحظة.
ولفت إلى أنه تم تحويل الطفلة إلى العناية المركزة بمستشفى الأطفال، موضحا أن الطبيب الذي أجرى لها العملية لم يدلِ بأي معلومات صحية عن وضعها، متابعا أن صحة الطائف والفريق الطبي المشرف على عملية الطفلة في المستشفى التخصصي أيضاً تكتموا عن الإدلاء بالمعلومات لأسرتها،بحسب قوله.
وطالب الجهات المعنية بالتحقيق مع الفريق الطبي بدعوى التسبب في ما اعتبره “خطأ طبيا وإهمالا” تعرضت له في الساعات الأولى بعد إجراء العملية، بحسب “عكاظ”.
ومن ناحيته، قال المتحدث باسم صحة الطائف عبدالهادي الربيعي إنه بناء على شكوى والدة الطفلة شُكلت لجنة تحقيق وفق ما تضمنته من ملاحظات وتحفظت على الملف الطبي، لاتخاذ الإجراء المعتاد نظاما في مثل هذه الحالات، وذلك بالبدء في مراجعة الإجراء التشخيصي والطبي المتخذ وإحالة ملف القضية للهيئة الطبية الشرعية عند وجود ما يستدعي الشك الطبي أو الفني بوجود إجراء خاطئ.