صور: شارع 318 بعد ساعات من عملية الياسمين .. هنا مرّ البواسل وهلك الخفافيش

10

أشرقت شمس اليوم الأحد على شارع “318” بحي الياسمين بالعاصمة الرياض، بعد أن أرخت سدولها أمس بهلاك المطلوب الأمني طايع الصيعري وزميله طلال الصاعدي على يد رجال الأمن البواسل، وعاد الهدوء مجدداً للحي، وباشر المواطنون والمقيمون أعمالهم، إثر ساعات عصيبة امتدت من فجر السبت حتى إعلان وزارة الداخلية منتصف الليلة الماضية عن تفاصيل الإطاحة بـ”الخفافيش”.
وبدت حياة الشارع اليوم أكثر أماناً وتوثباً، وظهرت  علامات الذهول من قبل السكان بوجود الإرهابيين بينهم طيلة الأيام الماضية، كما بانت الفرحة والاعتزاز على محيّا كل من تم مقابلتهم.
وتوجه الطلاب والطالبات إلى مدارسهم بخطى واثقة يدوسون بأقدامهم دماءً لطّخت أمن الوطن، وسجلت إنجازاً أمنياً جديداً بقيادة فدائي الدين ثم الوطن البطل جبران جابر عواجي الذي تصدى للعناصر الإرهابية المدججة بالسلاح والأحزمة الناسفة بكل شجاعة وإقدام.
ووفقا لموقع سبق ذكر سكان الحي أن حنكة رجال الأمن ساهمت في عدم تعرضهم لأي مكروه؛ ولم يشعروا بأي خطر رغم المواجهة الشرسة مع الإرهابيين وقفزهم فوق عدد من المنازل حتى تم قتلهم أشد قتلة.
وقال “م. ن”: كنت عائداً إلى منزلي قبيل أذان فجر السبت، ولَم ألحظ شيئاً، وبعد ساعات سمعنا دوي إطلاق النار بجوار المنزل، وشاهدنا سيارات الأمن، وتأكدنا حينها أنها مواجهة مع مطلوبين، وبدأت دعواتنا تتسابق نحو الرب لنصرة رجال الأمن على المتربصين بالدِّين والوطن، ثم خرج أبناء الحي، مكبّرين مسرورين من المشهد البطولي والإنجاز الأمني.

  5871ec7b6ea4d
5871ec8b24df0
5871ec8cc1908
5871ec80be964
5871ec760f4c1
5871ec8835568
5871eca5db211
5871ecb18f995
5871ecc8c7d49
5871ecd3d4fed
5871ece3eac53
5871ecfee0989
5871ed14e9c19
5871ed24af381

للاشتراك في واتساب مزمز - ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم ادناه
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنا