صور: حصان يبكي على نعش صاحبه ويرافقه إلى القبر

4f8aed41-7d7c-4d1b-ba4a-6890dc088b3e

في لحظة وفاءٍ مؤثرة، فُوجئ مشيّعو جنازة شاب برازيلي بحصانه يضع رأسه على نعش صاحبه الفقيد ويبكي في وداع صديقه وصاحبه الذي وافته المنية، وسط ذهول كل أقارب الميت وشهود الجنازة.

04a25b16-eaad-47e3-a332-00056841ada3
وحسب صحيفة “الديلي ميل” البريطانية، فقد تُوفي البرازيلي واجنر دي ليما فيجواردو؛ 34 عاماً، إثر حادث دراجة بخارية، أول يناير 2017، وشُيّعت جنازته الثلاثاء الماضي، 3 يناير، في ولاية بارايبا، شمال شرقي البرازيل.
وقرّر واندو دي ليما؛ شقيق المتوفى، أن يصطحب الحصان سيرينو؛ إلى الجنازة؛ لعلمه مدى الصداقة الحميمة بين الحصان وواجنر؛ لكن ما حدث في أثناء الجنازة، كان قصة أخرى مؤثرة.

7cc8a608-f440-41fe-8a54-3c96e530cd71
وتنقل “الديلي ميل”، عن واندو؛ قوله: بدا الحصان كما لو أنه يعلم كل شيء، حتى الشخص المتوفى والمُسجى في النعش، كان الحصان يتنهد ويبكي طوال الطريق إلى المقبرة، وفي لحظة الوداع وضع رأسه على النعش كمَن يقول: “وداعاً”.
يضيف واندو؛ إن “الحصان كان كل شيء للفقيد فيجواردو؛ حتى عندما عرض عليه بيعه رفض بشدة وأكّد تمسكه بالحصان”.

e4468ba4-8b86-4b10-b660-6b98682a862c
وقال بعض مَن حضروا الجنازة: “إنه أمرٌ لا يُصدق أن تشاهد سلوك الحصان. لو لم أكن هناك لما صدقت كيف تصرّف هذا الحصان”.

284d662a-bfd4-46bf-a108-c1d9bc0bb7bd

للاشتراك في واتساب مزمز - ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم ادناه
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنا